ممثلو إدارة "الأقباط متحدون": كنا صوتًا لإظهار الحقائق

تقييم المستخدم: 0 / 5

تعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجوم
 

 

 

قال عمانوئيل بخيت ـــ ممثل إدارة مؤسسة "الأقباط متحدون" بسويسرا:" إن المؤسسة والموقع الخاص بـ"الأقباط متحدون"، تأسسا حينما كان الأقباط مهمشين، وكان الهدف من انطلاق موقع الاقباط، ليس التشهير أو الدعاية وإنما أظهار الحقائق المطلقة تحت شعار الراحل المهندس عدلي ابادير " قبل أن تؤمرني بعدم الصراخ امنع الضارب عن ضربه".

 


وأضاف بخيت خلال كلمته لااحتفالية بمؤسسة "الأقباط متحدون" بمناسبة مرور عشرة اعوام على تاسيسها، والمنعقدة بأحد الفنادق الكبرى بالقاهرة، أن المؤسسة والموقع الخاص بها أعطيا صوتًا للمصريين جميعًا حينما كانت وسائل الإعلام تتغافل وضع الأقباط.


ووجه الشكر لفريق عمل "الأقباط متحدون" تحت إشراف المهندس عزت بولس، للعمل المتواصل طوال العشر سنوات الماضية، وتابع:" اننا نشجعكم على أن تدعموا عملكم الصحفي برؤية منتجة، وأنهى كلمتى بمقولة الراحل عدلي أبادير: معيار النجاح هو الموهبة القادرة على اكتشاف المواهب في الآخرين".

ومن جهتها قالت بسنت موسى، نائب رئيس تحرير موقع " الأقباط متحدون"، إنه على مر العشر سنوات الماضية واجهتنا تحديات ونجاحات كبيرة جدا، وما زلنا نتطلع للمستقبل بطموحات رائدة.

وتجدر الإشارة الى أن الحفل يحضره الدكتور ميشيل فهمى المحلل السياسي، ومحمود العلايلى عضو المكتب السياسي بالمصريين الأحرار، وكمال زاخر المفكر القبطي، وهانى الجزيري رئيس مركز المليون لحقوق الإنسان.

أضف تعليق


كود امني
تحديث

تم التطوير بواسطة شركة ايجى مى دوت كوم
تصميم مواقع مصر - ايجى مى دوت كوم