سفر التكوين

1 فوقع يوسف على وجه أبيه وبكى عليه وقبله

2 وأمر يوسف عبيده الاطباء أن يحنطوا أباه. فحنط الاطباء إسرائيل

3 وكمل له أربعون يوما ، لانه هكذا تكمل أيام المحنطين. وبكى عليه المصريون سبعين يوما

1 ودعا يعقوب بنيه وقال: اجتمعوا لأنبئكم بما يصيبكم في آخر الايام

2 اجتمعوا واسمعوا يا بني يعقوب، واصغوا إلى إسرائيل أبيكم

3 رأوبين، أنت بكري، قوتي وأول قدرتي، فضل الرفعة وفضل العز

1 فأتى يوسف وأخبر فرعون وقال: أبي وإخوتي وغنمهم وبقرهم وكل ما لهم جاءوا من أرض كنعان، وهوذا هم في أرض جاسان

2 وأخذ من جملة إخوته خمسة رجال وأوقفهم أمام فرعون

3 فقال فرعون لاخوته: ما صناعتكم ؟ فقالوا لفرعون: عبيدك رعاة غنم نحن وآباؤنا جميعا

1 وحدث بعد هذه الأمور أنه قيل ليوسف: هوذا أبوك مريض. فأخذ معه ابنيه منسى وأفرايم

2 فأخبر يعقوب وقيل له : هوذا ابنك يوسف قادم إليك. فتشدد إسرائيل وجلس على السرير

3 وقال يعقوب ليوسف: الله القادر على كل شيء ظهر لي في لوز، في أرض كنعان، وباركني

1 فارتحل إسرائيل وكل ما كان له وأتى إلى بئر سبع، وذبح ذبائح لاله أبيه إسحاق

2 فكلم الله إسرائيل في رؤى الليل وقال: يعقوب، يعقوب. فقال:هأنذا

3 فقال: أنا الله، إله أبيك. لا تخف من النزول إلى مصر، لاني أجعلك أمة عظيمة هناك

تم التطوير بواسطة شركة ايجى مى دوت كوم
تصميم مواقع مصر - ايجى مى دوت كوم