ركن جدو كرمشة و مشاكل الشباب

حالتى غريبة قوى يا جدو

13 كانون2/يناير 2010

حالتى غريبة قوى يا جدو كل ما اجى انام احس ان فى تعابين حوليا وبموت واترعب وانط من السرير واول ما ارشم الصليب ارتاح لكن بيرجع اتخيلات والرعب تانى انا بقيت مش بنام يا جدو اعمل ايةereny

هالة

13 كانون2/يناير 2010

هو مش سوال لكن دردشة او طلب ارشاد على انى بحب ربنا قوى لكن الخطية عاملة سحابة بينى وبينة كل اما اقرب منة القى الخطية سيطرت عليا وبعدتنى عنة انا ضعيفة قوى ومش عارفة اعمل اية انا عايزة رضا يسوع ليا ومحبتة ليا ما تقلش ساعدونى شكرا للرد مقدما hala

عايزنى اسيب المسيح

13 كانون2/يناير 2010

أنا فى اولى اداب وليه واحد صحبى لسه متعرف عليه غير مسيحى، عمال يكلمنى وعايزنى ابقى زيه بس انا مكبر منه انا عايز موضوع يثبتله اننا على حق ويفكر انه يبقى مسيحى بس انا مش عارفtootaazP

ارواح المنتقلين

13 كانون2/يناير 2010

هل ارواح المنتقلين من اسرانا تحس و تشعر بحزن اسراهم عليهم؟Neveen

أذكر من أين سقطت و تب

13 كانون2/يناير 2010

انا تعبان اوى اوى كان ليا علاقة حية مع ربنا بسم الرب يسوع كنت بخرج شياطين وشفاء مرضى المجد لله كنت بصوم كتير اوى طى 4 ايام 6 ايام من غير ماكل اى شى لكن يا جدو تعال شوفنى دلوقتى انا عاوز ابكى صدقنىN

من يقبل إلى لا أخرجه خارجا

29 نيسان/أبريل 2010

ازيك يا جدو اية اخبار صحتك يارب تكون بخير انا بقة نفسى ابقى مع ربنا قوى بس كل اما اقرب حاجة تبعدنى وانا متضايقة قوى بس كدة يعنى ممكن اقعد اكلم اصحابى وماروحش الكنيسة واقعد على الكمبيوترمريم

طمنا عليك

29 نيسان/أبريل 2010

اين انت يا جدو مفيش اسئلة ولا اى حاجة ابقى طمنا عليك ereny

ازاى اختار صاحبى الانتيم

29 نيسان/أبريل 2010

قد خدعت من انتيمتى و لا استطيع مواجهتها و اخشى ان افعل الى نفسى انتيمه اخرى لألا انخدع مره اخرى ماذا افعل؟ واذا حدث كيف اخترها؟NANA

جسدى و أنا

29 نيسان/أبريل 2010

كيف ينبغى أن نبغض الجسد ونعتبره عدونا فى حين أن الله خلقنا على صورته ومثاله وأن الرب يسوع تجسد بجسد مثلنا شابهنا فى كل شىء ما خلا الخطية وحدها hany backy

هل يجوز ....لا يجوز

29 نيسان/أبريل 2010

هل يجوز ان يتزوج المسيحى الارثوذوكسى من ارملة اخية المتوفى لاى سبب من الاسباب ؟ أرجو الاجابة مع السرية التامة م

بحبه يا جدو ...اعمل ايه؟

29 نيسان/أبريل 2010

انا بنت فى سنة 3 كلية احب شاب من 8 سنوات ونتعامل مع بعض معاملة عادية ولا اعرف مشاعرة الى الان اتجاهى ولكن طريقتة فى التعامل تدل على اهتمامة وطريقة تعامل ابية وامة معى تدل على اهتمامهم بى ولكن لا يوجد اعتراف واضح به وانة يخشى ان يوعدنى بشئ ولا...

جدى عنده 84 سنه

29 نيسان/أبريل 2010

انا بنت سنى 23 سنة ومسؤلة عن جدى البالغ من العمر84 وكمان اخويا وهما الاتنين طلباتهم كتير وانا بصراخة حاسة نفس(شغالة) مش زى اى بنت فى سنى اخرج واروح رحلات ,سؤالي:انا كنت بفكر اسيب البيت واروح اي دير اقعد فية0هل دة يبقى حرام واسمة هروبmody

تذكار الشر الملبس للموت

29 نيسان/أبريل 2010

انا شاب عشة فترة فى الخطية فعلة اشياء وصلة ان قال علية الرب فى سفر اللاوين ملعون ولكنى كنت متعمد فى معمودية كاثوليكيا ورحت لاب اعترافى وقالى ان المعمودية هتغفرك كل دة واكنك هتبدا من جديد عشة فترة كنت متقرب فية للربنا ولكن عدو الخير مش هيتغلب بسهولة المهم انا...

حبيت واحد من النت وهو حبني

29 نيسان/أبريل 2010

مشكلة محيراني هي اني حبيت واحد من النت وهو حبني اوي وشوفنا بعض مرة وقعدنا مع بعض وبنكلم علي النت اكتر من سنة ونص بس المشكلة ان اخواته لسة متجوزوش وهما اكبر منه ومستنين اما يتجوزو انا بجد بقي كل حاجه عندي ومش قادرة استغني عنه وان كان هو بيشتكي...

وقعت معاه فى خطية جسدية

29 نيسان/أبريل 2010

انا فتاه جامعيه 19 سنه تقدم لخطبتى شاب موتسط التعليم وظروفه الماديه بسيطه فرفضوا اهلى بشده واتقدم مره تانيه وثالته وبرضه اترفض وانا كنت موافقه ومع ذلك اترفض مرت الايام وكنت بكلمه من ورا اهلى وكنت بقبله لحد ما العلاقه اتطورت بينا ووصلت انى وقعت معاه فى خطية جسدية لكن...

القيم والمبادئ.. بين مسميات ومفاهيم

تقييم المستخدم: 0 / 5

تعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجوم
 

إن القيم التي يقتنع بها الإنسان ويمارسها في حياته، هي التي تحكم طباعه وسلوكه وتعامله مع الآخرين. وكلما كانت هذه القيم سليمة، يكون سلوكه سليمًا. فإن انحرفت القيم التي يؤمن بها، انحرفت حياته كلها. فم هي إذن مصادر هذه القيم في حياة الإنسان؟

أول مصدر للقيم هو الضمير. ثم يتلقاها الطفل في الأسرة، ليس فقط عن طريق التعليم، بل بالأكثر عن طريق القدوة الصالحة والتدريب العملي. وهنا نتذكر قول الشاعر:

وينشأ ناشئ الفتيان منا على ما كان عوّده أبوهُ

بعد ذلك يأتي دور المدرسة. وحينما يخرج الطفل من بيته إلى المدرسة، يجد نفسه في مجتمع أوسع وفي حرية أكثر. والمدرسة ليست هي مجرد المناهج والمقررات، إنما تشمل أيضًا المدرسين وإرشاداتهم وكذلك الزملاء. ولكل هؤلاء وأولئك تأثيراتهم على قيم الطفل، الذي ينتقل بعد ذلك في مراحل التعليم إلى مجتمع أكثر اتساعًا تختلف فيه القيم، ولا شك سيكون له تأثيره عليه، وبخاصة القراءة ووسائل الإعلام. فهل ستبقى قيمه كم هي أم تتطور أم تتغير؟

فعلينا أذن أن نهتم بكل مصادر هذه القيم ووضعها تحت إشراف، لكي تكون أكثر نقاوة وأكثر ملائمة...

ومن القيم الثابتة الأساسية التي تلزم لكل إنسان: محبة الوطن والدفاع عنه، والتضحية من أجله بالدم، إذا احتاج الأمر.

ومن القيم الثابتة أيضًا الصدق والأمانة والعفة، والحرص على نقاوة القلب، ومحبة العطاء والبذل. وإجمالًا محبة الخير ومحبة الغير، مع التطبيق العلمي السليم لكل هذا...

وكلما نما الشخص في السن والمعرفة، يجد أن هذه المبادئ الأساسية لها تفرعات كثيرة. فالعفة مثلًا تشمل عفة الجسد، وعفة اليد، وعفة اللسان. والأمانة أيضًا لها تفرعات منها الأمانة في أداء الواجب، والأمانة في حفظ أسرار الناس، والحرص على حقوقهم، والأمانة في معناها الأصلي، بحيث لا يأخذ الشخص ما ليس من حقه، ولا يأخذ أزيد من حقه إلا إذا وُهب ذلك.

على أن هذه المبادئ والقيم قد تصادفها بعض المشاكل والعقبات، ينبغي للشخص أن ينتصر عليها: فمن جهة قول الصدق: ماذا يفعل إن كان قول الصدق يسبب له حرجًا، أو يوقع غيره في مسئولية؟ من الخير في هذه الحالة أن يمتنع عن الإجابة، ولا يقول ما هو غير الحق، أو يحاول أن يجد وسيلة سليمة للتخلص

كذلك ماذا يفعل من جهة تأثير الوسَط عليه، ومحاولة شده إلى نطاق آخر بعيد عن القيم التي تعوّدها؟! هنا ينبغي عليه أن يقاوم، ويحتفظ بالقيم دون أن يكسرها، مجاهدًا في سبيل ذلك. وبقدر جهاده وثباته يكافئه الله، وتثبت شخصيته بدون انحراف

والقيم ليست مجرد مسميات، إنما لها مفهومها السليم لمن يترك الشكليات ويدخل إلى العمق...

فلا ندرب إنسانًا على الحكمة، دون أن نشرح له م هي الحكمة؟ وكيف يسلك بها في شتى ظروف الحياة... كذلك لا ندربه على الشهامة، دون أن نشرح له محتواها ومجالات استخدامها، والبعد بها عن التطرف...

أيضًا الحرية. فكل إنسان يحب الحرية من صغره وبخاصة في مرحلة الشباب، ولكن عليه أن يفهمها بمعناها السليم. (انظر المزيد عن هذا الموضوع هنا في موقع الأنبا تكلا في أقسام المقالات والكتب الأخرى). فليس معنى الحرية أن يسلك الشخص حسب هواه بدون ضوابط. فنحن نؤمن بالحرية المنضبطة، التي يكون فيها الشخص حرًا في سلوكه، بحيث لا يعتدي على حقوق وحريات الآخر، وبحيث لا يخرج عن نطاق النظام العام، ولا عن القانون، ولا عن وصايا الله. وهذه مجرد ضوابط للحرية وليست منعًا لها. مثال ذلك شاطئًا النهر. إنهما لا يمنعان مياهه من السير في مجراه، ولكنهما يضبطان هذه المسيرة بحيث لا تتدفق المياه من الجوانب وتتحول إلى مستنقعات!!

نلاحظ أن البعض قد يحاول التخلص من هذه المبادئ والقيم، في اتباع مبدأ آخر هو المتعة... أمثال هؤلاء يجعلون المتعة هدفهم، الذي يسعون إليه بكل جهدهم!! على أن الله -تبارك اسمه- لم يمنع عن الإنسان المتعة، ولكن في حدود العفة، وعدم السلوك بما لا يليق. كذلك لا يجوز أن يركز كل شخص على متعة الجسد والحواس، ويتجاهل الاهتمام بمتعة الروح. فالروح تجد متعتها في محبة الله وفي محبة الفضيلة، وفي التأمل والصلاة، والقراءة الروحية والتسبيح... فهل كل إنسان يهتم بهذا كله؟!

موضوع آخر، يبدو عند البعض عائقًا في تنفيذ ما تستلزمه المبادئ والقيم هو (الذات) الـ Ego وما تتطلبه هذه الذات في بنائها واستمرار تقدمها وعلوها

على أن بناء الذات ليس خطيئة. إنما الخطيئة هي في الأساليب الخاطئة التي بها يبنى الإنسان ذاته. فالبعض قد يجعل ذاته هي الهدف، وفي سبيل بنائها لا مانع عنده من أن يخرج على بعض القيم إذا ظن أن ذلك يلزمه.

وفى الحقيقة. أن اتباع المبادئ والقيم هو الطريق السليم لبناء الذات على أساس ثابت. لكن ذلك قد يحتاج إلى بعض الجهاد وإلى الصبر. أما الوسائل الأخرى فقد تبدو سهلة وتوصل إلى الغرض بسرعة!! ولكنه وصول زائف على غير أساس.

النقطة الأخيرة هي أن موضوع المبادئ أو القيم ينبغي أن ينال الاهتمام به من الصحف ووسائل الإعلام، ومن المناهج الدراسية، ومن نشاط مراكز الشباب أيضًا، فهذا واجب على الدولة تقوم به، لتبنى جيلًا سليم المبادئ.

أضف تعليق


كود امني
تحديث

تم التطوير بواسطة شركة ايجى مى دوت كوم
تصميم مواقع مصر - ايجى مى دوت كوم