الطريق إلى الله لنيافة الأنبا يؤانس أسقف الغربية

تقييم المستخدم: 5 / 5

تفعيل النجومتفعيل النجومتفعيل النجومتفعيل النجومتفعيل النجوم
 
المجموعة: مقالات الأنبا يؤانس أسقف الغربية المتنيح الزيارات: 4702

أن حياة المؤمن في العالم هي رحلة ومسيرة نحو الله .ومع ان الطريق الي الله سهلة وحلوة , ولكن بها صعوبات وخداعات فيقول سليمان الحكيم " توجد طريق تظر للانسان مستقيمةوعاقبتها طرق الموت "( ام 14: 12)

ولذا فهويمدح من يفهم حقيقة الطريق "حكمة الذكي فهم طريقة "(ام 14: 8)

الاعداد لرحلة الطريق:

الرغبة والقصد والنية: أي الاستعداد التام لخوض الطريق بأن نطلب الرب من كل القلب من أجل شخصة فقط . وتأكد بان الرب لابد وان يعطيك سؤال قلبك " أكثر مما نسأل أو نفهم "  وضوح الهدف :هو الاتحاد بالرب وكل الوسائط الروحية ما هي الا وسائل مقدسة تحفظني في الطريق وتعينني علي اتباع هذا الهدف , وهناك خطا في جعل هذة الوسائط هدفا  الايمان : "وَ الإِيمَانُ َهُوَ الثِّقَةُ بِمَا يُرْجَى وَالإِيقَانُ بِأُمُورٍ لاَ تُرَى" (عب11) الايمان هو اليد التي تأخذ ما تريدة من اللهلان "كل ما تطلبونة في الصلاة مؤمنين تنالونة "(مت 21 :22 ) والشعور بوجود الله هو عنصر من عناصر هذا الايمانلذا يقول داود " جعلت الرب امامي مل حين لانه عن يميني لكي لا أتزعزع " (مز 16) والعنصر الثاني هو الثقة في الله . لذا ثق في وعودة " هَلْ تَنْسَى الْمَرْأَةُ رَضِيعَهَا فَلاَ تَرْحَمَ ابْنَ بَطْنِهَا؟ حَتَّى هَؤُلاَءِ يَنْسِينَ وَأَنَا لاَ أَنْسَاكِ." (أش 49: 15)فهو الرب " الَّذِي لَيْسَ عِنْدَهُ تَغْيِيرٌ وَلاَ ظِلُّ دَوَرَانٍ" (يع 1: 17)

مؤونة الطريق

الحب : فهو القوة الدافعة الكبري التي تحرك الكون كلة وهو روح الحياة , وهو النور الذي يضئ ويظهر المرئيات . هو التعذيه في الطريق الصعب والله هو مصدر الحب ومعطية"لأَنَّهُ هَكَذَا أَحَبَّ اللَّهُ الْعَالَمَ حَتَّى بَذَلَ ابْنَهُ الْوَحِيدَ لِكَيْ لاَ يَهْلِكَ كُلُّ مَنْ يُؤْمِنُ بِهِ بَلْ تَكُونُ لَهُ الْحَيَاةُ الأَبَدِيَّةُ. لأَنَّهُ لَمْ يُرْسِلِ اللَّهُابْنَهُ إِلَى الْعَالَمِ لِيَدِينَ الْعَالَمَ بَلْ لِيَخْلُصَ بِهِ الْعَالَمُ.( يو 3: 16)

ألاتضاع : وهوطريق الصليب وهو نفسه صليب "إِنْ أَرَادَ أَحَدٌ أَنْ يَأْتِيَ وَرَائِي فَلْيُنْكِرْ نَفْسَهُ وَيَحْمِلْ صَلِيبَهُوَيَتْبَعْنِي" (مت 16: 24) "يُقَاوِمُ اللَّهُ الْمُسْتَكْبِرِينَ، وَأَمَّا الْمُتَوَاضِعُونَ فَيُعْطِيهِمْ نِعْمَةً. فَاخْضَعُوا لِلَّهِ. قَاوِمُوا إِبْلِيسَ فَيَهْرُبَ مِنْكُمْ. اِقْتَرِبُوا إِلَى اللَّهِ فَيَقْتَرِبَ إِلَيْكُمْ." (يع 4: 6 )

الصبر: لانه " الَّذِي يَصْبِرُ إِلَى الْمُنْتَهَى فَهَذَا يَخْلُصُ" (مر 13 :13 )والرسول بولس يظهر للمؤمنين حاجتهم للصبر " لأَنَّكُمْ تَحْتَاجُونَ إِلَى الصَّبْرِ، حَتَّى إِذَاصَنَعْتُمْ مَشِيئَةَ اللهِ تَنَالُونَ الْمَوْعِدَ. " ( عب 10 : 36 )