من أقوال الأنبا بيمن المتوحد

تعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجوم
 
المجموعة: أقوال الأنبا بيمن المتوحد الزيارات: 2672

الذى يتأمل خطاياه لا يمنع نفسه عن البكاء، والذى يبكى لن يظن فى نفسه أنه أكمل الجهاد خلُص

إما أن نبكى هنا أو نبكى هناك. أما هنا فباختيارنا لننجو من الدينونة، وأما هناك فكجزاء وعقوبة 

إبراهيم أول ما اشترى فى الغربة اشترى قبراً ليدفن فيه زوجته، فورث به أرض الميعاد. قبر الراهب بُكاه ودموعه

البكاء على خطايانا هو الطريق الوحيد الذى ورثناه من آبائنا، نمسح به خطايانا، ونقتنى به أعمالنا الصالحة

عمل الراهب لا يخرج عن مخافة الله، والإحسان إلى الآخرين

الذى يتعب فى عمله ويحتفظ بالنتيجة لنفسه، يكون قد أشقى نفسه مرتين

العلامة الوحيدة التى تدل على أن الراهب هو راهب حقيقى، هى التجارب

أنا الآن ميت، ولى سنة كاملة فى القبر

ثلاث قوى يستخدمها الشيطان ليكمل بها الخطية: الأولى أن يعتاد الإنسان الخطأ، والثانية أن يعتاد الكسل، والثالثة أن يعتاد الشهوة

الفأس لا تقطع بدون يد، كذلك لا تدفع فكر الشر إلى قلبك، وهو يكف عن أن يصبح خطية