أسقف المعادي: التعليم الكنسي استحوذ على اهتمام البابا تواضروس

أسقف المعادي: التعليم الكنسي استحوذ على اهتمام البابا تواضروس Featured

قال الأنبا دانيال، أسقف المعادي، وسكرتير المجمع المقدس: إن قداسة البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية بطريرك الكرازة المرقسية

، سعى منذ تجليسه إلى إعادة ترتيب البيت من الداخل، بالإضافة إلى تطوير لوائح التعليم.

وأضاف سكرتير المجمع المقدس، خلال احتفالية مرور ٦ أعوام على تأسيس المركز الإعلامي للكنيسة القبطية الأرثوذكسية، ومرور ٧ سنوات على تجليس البابا تواضروس، أنه منذ سبع سنوات والبابا تواضروس يولي اهتماما خاصا بالتعليم، والمدارس المختلفة التي يرى أنها أساس تقدم الكنيسة ونموها، وهو ما يفسر اهتمامه بالبحث العلمي.

وأوضح أن البابا تواضروس اهتم أيضا بالعلاقات المسكونية والدولة، وهو ما يثري الفكر سياسيا، ويوضح للآخرين فكر الكنيسة، بالإضافة إلى العلاقات المسكونية ولقاء رؤوساء الكنائس الأخرى.

وأكد الأنبا دانيال أن البابا تواضروس اهتم أيضا بسيامة أساقفة لكل الإيبارشيات، حتى لا تضعف الخدمة، في ظل وجود قائد يقود شعب الكنيسة، وهو ما ساهم في تقليل المشكلات.

وأشار أيضا إلى اهتمام البابا تواضروس الثاني بالرهبنة، التي تعد العمود الفقري للكنيسة القبطية الأرثوذكسية، لذا دائما ما يسعى إلى لقاء الرهبان.

Read 71 times Last modified on الأربعاء, 20 تشرين2/نوفمبر 2019 15:38
Rate this item
(0 votes)

About Author

Login to post comments

تم التطوير بواسطة شركة ايجى مى دوت كوم
تصميم مواقع مصر - ايجى مى دوت كوم