النشاط الطائفى يعطل خدمة الخلاص

  • كيف نحفظ شبابنا ثابتين فى الكنيسة من الفكر الاطائفي البروتستانتي

     


    “إن بشرناكم نحن أو ملاك من السماء بغير ما بشرناكم فليكن أناثيما” (غل 8:1).
    على أساس هذا المبدأ نحن نرعى أولادنا، فنحن كخدام هدف العمل الرعوى بالنسبة لنا هو خلاص النفوس، ليس هناك هدف سوى أن نحضر كل إنساناً ابناً لربنا يسوع المسيح، ليس لنا هدف سوى أن نكسب كل إنسان للمسيح، لذلك كان إنشاء المعاهد ولجنة الرعاية لنذكر دوماً هذا الأمر.

تم التطوير بواسطة شركة ايجى مى دوت كوم
تصميم مواقع مصر - ايجى مى دوت كوم