سفر نحميا

تعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجوم

1 كلام نحميا بن حكليا : حدث في شهر كسلو في السنة العشرين، بينما كنت في شوشن القصر

2 أنه جاء حناني، واحد من إخوتي، هو ورجال من يهوذا، فسألتهم عن اليهود الذين نجوا ، الذين بقوا من السبي، وعن أورشليم

3 فقالوا لي: إن الباقين الذين بقوا من السبي هناك في البلاد، هم في شر عظيم وعار . وسور أورشليم منهدم، وأبوابها محروقة بالنار

تعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجوم

1 وفي شهر نيسان، في السنة العشرين لأرتحشستا الملك، كانت خمر أمامه، فحملت الخمر وأعطيت الملك. ولم أكن قبل مكمدا أمامه

2 فقال لي الملك: لماذا وجهك مكمد وأنت غير مريض ؟ ما هذا إلا كآبة قلب. فخفت كثيرا جدا

3 وقلت للملك: ليحي الملك إلى الأبد. كيف لا يكمد وجهي والمدينة بيت مقابر آبائي خراب ، وأبوابها قد أكلتها النار

تعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجوم

1 ولما سمع سنبلط أننا آخذون في بناء السور غضب واغتاظ كثيرا، وهزأ باليهود

2 وتكلم أمام إخوته وجيش السامرة وقال: ماذا يعمل اليهود الضعفاء ؟ هل يتركونهم ؟ هل يذبحون ؟ هل يكملون في يوم ؟ هل يحيون الحجارة من كوم التراب وهي محرقة

3 وكان طوبيا العموني بجانبه، فقال: إن ما يبنونه إذا صعد ثعلب فإنه يهدم حجارة حائطهم

تعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجوم

1 وقام ألياشيب الكاهن العظيم وإخوته الكهنة وبنوا باب الضأن. هم قدسوه وأقاموا مصاريعه ، وقدسوه إلى برج المئة إلى برج حننئيل

2 وبجانبه بنى رجال أريحا، وبجانبهم بنى زكور بن إمري

3 وباب السمك بناه بنو هسناءة. هم سقفوه وأوقفوا مصاريعه وأقفاله وعوارضه

تعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجوم

1 وكان صراخ الشعب ونسائهم عظيما على إخوتهم اليهود

2 وكان من يقول: بنونا وبناتنا نحن كثيرون. دعنا نأخذ قمحا فنأكل ونحيا

3 وكان من يقول: حقولنا وكرومنا وبيوتنا نحن راهنوها حتى نأخذ قمحا في الجوع

تم التطوير بواسطة شركة ايجى مى دوت كوم
تصميم مواقع مصر - ايجى مى دوت كوم