أبونا القمص سيداروس عبد المسيح

تقييم المستخدم: 5 / 5

تفعيل النجومتفعيل النجومتفعيل النجومتفعيل النجومتفعيل النجوم
 

jesusكل خبزك مع الجياع مع المساكين و أكس العراة من ثيابك طو 17:4
كان القمص سيداروس يركب حماره و يتجه من قرية البياضية إلى مركز ملوى وكان الوقت شتاء .و فيما هو يسير رأى أنساناً فقيراً يقف على الطريق وثيابه قليلة جداً و ممزقة و لا تستر الأ جزء من جسمه و كان يرتعش من البرد .

فتحنن عليه أبونا نزل من دابته و خلع عنه ثيابه الخارجية الواسعة , وهى ما تسمية الفراجية ,و ألبسها لهذا الفقير و بقى هو بالجلابية الداخلية . ثم مضى فى طريقة لملوى و أنهى عمله و عاد إلى بلدته عندما نام فى الليل على سريره حلم بالسيد المسيح و قد ظهر له لابساً الفراجية التى أعطاها للفقير و كان يبتسم لأبونا و يشكره . فخجل من محبة السيد المسيح و تقديرة لعمل الرحمة و قام من نومه ليشكر الله الذى يعتبر جداً كل عمل رحمة نعمله .

+ إن كنت تحب اللله و تعمل وصاياه تشعر بالطمأنينة و الشبع و ينفتح قلبك بالحب نحو الاّخرين , فتشعر باحتياجهم بل تنس نفسك التى و ضعتها فى يد الله و تهتم بهم و تسرع إلى إلى مساعدتهم و لو على حساب راحتك .
+ حاول أن تشعر بالمحتاجين حولك و تهتم بطلباتهم أن طلبوا منك , و أن لم يطلبوا فأهتم بهم أكثر من الذين يطلبون . قدم لهم ما تستطيعه و إن قدمت من أحتياجاتك الضرورية أى أعوازك , فهذا يفرح قلب الله أكثر فيشكرك جداً عل كل عطاياك و لا تنس أن ما تقدمه للمحتاجين هو عطايا الله لك , فأنت تعطيهم من خيرات أبيهم فلا تبخل عليهم و أعطهم بسخاء .

لأبونا المحبوب القس يوحنا باقى
ملاك كنيسة القديس مارمرقس الرسول بمصرالجديدة

 

تم التطوير بواسطة شركة ايجى مى دوت كوم
تصميم مواقع مصر - ايجى مى دوت كوم