إكليريكية

تعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجوم

                                                                                                                                                                              

الانسان بحسب الآباء هو على صورة الله ,وهو لايرجع حياته الى ذاته بل الى الله .المسيح هو صورة الله الذي لايرى ( كولو 15:1) الانسان هو على صورة المسيح وبالتالي هو صورة الصورة ..انه على صورة الله ويجب أن يبلغ الى مثاله ,

وحسب تعليم القديس مكسيموس ,صورة الله تتضمن ((الكينونة)) و((الكينونة الدائمة)) ,كما يتالف مثال الله من ((حكمة))و((صلاح)) ..ونستطيع القول أن الكينونة والكينونة الدائمة يؤلفان طبيعة الانسان ,بينما تشكل الحكمة والصلاح الشخص نفسه .وهكذا فعندما لا تتحرك نفس الانسان الى مثال الله -وهذا هو التأله - وعندما لا تحيا بطريقة الهية ولا تملك قوة الروح القدس في داخلها ,فهي عند ذلك مائتة .فلا تعاني المرض فقط .بل هي مائتة .الله خلق النفس وكل شيئ خلقه الله له بداية ونهاية .مع ذلك أراد الله أن يخلق النفس ويجعلها خالدة ..هي خالدة لأن الله أرادها كذلك وبالتالي لا نستطيع رؤية النفس بالاستقلال عن الله .

تعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجوم

                                                                                                                                                                                   

كل منا له شلة يخرج معها..
كنت أعرف بعض الشباب, كانوا يتقابلون بشكل منتظم على القهوة..
كانوا يتقابلون لسبب استراتيجي شديد الأهمية, وهو:
لعب الترنيب!

تعرفون الترنيب والإستميشن وباقي ألعاب الورق إياها.. يُخرج شاب منهم ورقة طويلة عريضة, فيها نتائج مبارياتهم في الشهور السابقة؛ كي يكملوا اللعب (على نور)!
هل تعرف هذه الشلة؟
في السايبر

تعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجوم

                                                                                                                                                                                   

يقول سكوت بورنستاين وهو مؤسس كلية بورنستاين للإدارة وأحد المحاضرين البارزين دولياً فى مجال تدريب الذاكرة: "ركز على خمس طرق سهله لتقوية الذاكرة"، وهي :

ثق بنفسك

لا تدع التوقعات السلبية تهزمك... إذا توقعت الفشل، فلن تخوض التجربة، وإذا طرأ على ذهنك "لا أستطيع تذكر الأسماء"، فأستبدلها بـ "ربما أنسى بعض الأسماء، ولكن بعد المؤتمر سيكون الحال أفضل"
ركز انتباهك على ما تريد أن تتذكره فعلاً

تعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجوم

                                                                                                                                                                                        

يختلف الأب الروحي وبوضوح عن الطبيب النفسي ,الذي يعلم بناء على نظرة الى الأنسان وحياته مرتكزة على الأنسان.
يتمنى المعالج النفسي أن يتوازن الأنسان نفسيا"بينما يهدف الأب الروحي الى تأليه الأنسان .وفي حين يعتمد المعالج النفسي نظرية مرتكزة على مدرسة معينة لعلم النفس,,يوظف الأب الروحي كلمة الله الأبدية المعلنة للأنبياء,والرسل والقديسين.ويعتقد المعالج النفسي أن مرض الأنسان مرده أولا" تلك الخبرات المرضية السابقة أو مايدعى بالخبرات المكبوتة .بينما يعرف الأب الروحي جيدا" أن الأمر ليس مجرد ذكريات الماضي والخبرات المكبوتةوالمختزنة في اللاوعي,لكنه ناتج عن مرض قوة نوعية في النفس -الذهن- أي عين النفس. وفي حين يوظف المعالج النفساني طريقة السؤال والاصغاء ,ليجعل الانسان مدركا" لمشاكله,ويساعده لينضج نفسيا" ,فالأب الروحي -وقد استنار بنعمة الله -يحدد موضع المشكلة - التي هي اظلام الذهن ,الخيالات ..الخ

تعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجوم

                                                                                                                                                                                                           

كما نقرأ ونسمع في قصص القديسين وخصوصاً الرهبان والمتوحدين، أنه عندما يسقطون في خديعة الشيطان، يرون حولهم آلاف الشياطين التي تعزف فرحاً بانتصارها (أو لإزعاج الإنسان الذي لم يسقط بعد) ويصفون لنا هذه الموسيقا بأنها صاخبة وغير متناغمة ويتم فيها استخدام الآلات بجنون. كما نرى في الروك والهارد روك والميتال والبلاك ميتال.

ربما تقولون إن للكلمات تأثير وللموسيقا أو اللحن تأثير آخر، وأن هناك أغاني تماجيد للرب يسوع المسيح بألحان الروك ومشتقاته. ولكن هذه الموسيقا الصاخبة أصلاً والمؤذية لخلايا الدماغ، كيف يمكنها أن تكون مرتبطة بشيء صالح، إن كان تمجيد الله أو وضع حلول لمشكلات اجتماعية.

تم التطوير بواسطة شركة ايجى مى دوت كوم
تصميم مواقع مصر - ايجى مى دوت كوم